الموضوع: مرحباا
عرض مشاركة واحدة
قديم 05-01-18, 02:43 am   رقم المشاركة : 1
ملح ـوس
عضو فضي
 
الصورة الرمزية ملح ـوس





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة : ملح ـوس غير متواجد حالياً
Unhappy مرحباا


سلام عليكم


بما انكم ساكتين وبما اني اشوف كثير من الناس :

يدخل تويتر : ثم يشوف منشن يطقطق = ولاخلص طقطه : حسب النوع..


= بعده يروح حسابات هو يعرفها بلحاله !!

ثم يشوف كل شيء = ويعمل كل مابدى له !!


اخرالرحلة :
= يشوف تغريدة فيها استغفار او دعاء المجلس ثم يرتوت = ويسري!! ..

وهكذااا = يعني هذه الحياة !!

=

وفي هذه الايام كثر ويكثر موضوع = الصلاة على النبي : عليه الصلاة والسلام ..


و المشكلة بمن يظن انه على شيء بهذا الطريق المبالغ فيه:

1 وصول حد التقديس والتعظيم = الذي لااااا يكون إلا لله سبحانه وتعالى ..
2 التسبب بظلال كثير من البسطاء والاميين اللذين يعيشون الشرك الاكبر ..؟ =بوجهل من حيث لايدرون !!؟؟

وهذا بسبب من جعل هذا العمل يزرع بقلوبهم هذا الشيء وذالك بهاؤلا !!



و من جعل لهو الحديث صنعته ؟؟

وبالمقابل نزع من الاسلام العمل للمسلمين بكل زمان ومكان !!

= وجعله في اشخاص والبحث عن قصصهم من اجل مايشبه التسلية وهذا لهو الحديث المذكور بالقران ..!!

فقد جعل الناس فقط مشغولين بأحوالهم = وتاركين حالهم!!


(( حتى ان معجزات المصطفى عليه الصلاة والسلام اللتي لا تتجاوز 10
=قد جاوزت الألف ، كما صرح بذلك العلامة ابن القيم رحمه الله في "إغاثة اللهفان"..!!!

وهذا والله مشكلة اذ صرفوا الناس من الاهتمام بحياتهم لقصص وخرافات تجعلهم بحالة يرثى لها ..!

وان من يمارس لهو الحديث = عايش الأُبهة والفخامة والفخفخة والنعم بكل اشكالها؟؟!

ومن يحدث عليهم كثير منهم يعيشون البؤس= بكل تفاصيله !؟؟


-


السبب لكتابتي هذا الكلام :/ واللذي لم يكن في بالي ...!
= وذالك انني قبل قليل = قرأت من ينصح ويحث بهذا وقد عنون كلامه بــ :

(((((((" الإسلام .. نصفه محمد ﷺ ونصفه خديجة بنت خويلد رضي الله عنها وأرضاها" ..)))))))!!


^^وهنا = تعطيل الناس عن حياتهم !!

= اليس المصطفى عليه الصلاة والسلام وزوجاته رضوان الله عليهن يعني منهج حياة=عملي ؟؟

ثم :

الصلاة عليه عليه الصلاة والسلام = من الاذكار والادعية البديهية و اللتي لاتحتاج هذا الغلو الغيرمبرر؟؟!!

إذ اننا = و بكل صلاةسواء فريضة نافلة او سنة

= نقرأ التشهد بالدعاء كامل وعلى مدار خمس صلوات الفريضة :

(اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ، وَعَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ، وَبَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ، وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ، وَعَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ، إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ)..



2


ثم ان في وقت المصطفى والصحابة عليهم رضوان الله عليه

= كان الرسول عليه الصلاة والسلام اذا ضايقوه قال

= رحم الله موسى فقد اوذي بأكثر من هذا..!!


وان مايحصل من هذه المبالغة = والتي :

جعلت الناس تشك بدينها اذ انه يعطيه وعد :

ولكن لايتحقق شيء :

يقول احدهم وقد رتوتها الكثير:

(إكثارك من الصلاة ليلة الجمعة
ويوم الجمعة على نبيك وحبيبك
رسول الهدى صلى الله عليه وسلم:
يُذهب عنك الهموم والغموم،
ويُطهرك من العيوب والذنوب،
ويُقرّبك منه مجلساً يوم القيامة)


^=اذ ان حاله = لم يتغير شيء ؟؟

وهنا مشكله لايفهمها هاؤلا ؟! = ولن يفهموها على فكره !!

؟!


واني اجزم ان هذا = من الشرك الاكبر ..

=وقد تفشى بين المسلمين بسبب جهل الناس عبرالامم وعبر من اتخذ الرسول = لمجدشخصي.!!

وان الرسول عليه الصلاة والسلام :

= أدى الأمانة وبلّغ الرسالة

ونصح الأمّة وكشف الغمة ..


وأن الصلاة عليه شي فطري بدون مواعظ صوفية حرفت الناس عن التوحيد!!

فنحن = نصلي عليه في صلواتنا وفي خلواتنا وكل ماحل بنا موقف يتعبنا

حتى يساعدنا على الصبر وليس لتعقيد حياة الناس التضييق عليهم ..

(( وان الصلاة عليه = تعني اتباعه ))


ولكن من يتبع الرسول عليه الصلاة والسلام برحمته بشفقته على الناس ؟؟

اومن تتبع سيرة خديجة او عائشة او فاطمة او حفصة عليهن السلام ..

من تطبق بصدق لااااااا لتقل = سواليف دعوية .. !!


علماً انه لايوجد شيء اسمه رجل دين

او عالم دين انما العلماء اللذين يخشون الله عز وجل = هم العارفين به سبحانه وتعالى ..

وهو المنطلق الذي يجعل اي مسلم يقف عن اي محرم = ولو بخلوه ..

او بنظرة او بنيّة مخفيّة = بالقلب !! = ومن يتقي الله يجعل له مخرجا ..



3


بما ان االناس همهم الاشكال :

لذالك مقدسهم مقدس وقد تبرمج بمجتمع جعل امثال هاؤلا = لحمهم مسموم على اساس غيرهم هنيء مريء)؟؟!

ويرى ان = من يردعليهم اويخطئهم = يعني انك زنديق ولحمك حلال وغيبتك =واجب!؟


الغيبة لماذا = من باب التحذير منه ؟؟


وقد تذكرت تلك الصحيفة المغمورة زمان = في الدينمارك ورسمه كاركتير

و اللي جعلت كثير من هاؤلا = هم اهل البطولات والمدافعين والكارثه انهم السبب بنشر تلك الرسومات وواشهروها = كله من باب انني انا اللي احب النبي ؟؟!!

((((((((((((((( الله جل في علاه = اكثر منك حب وحرص عليه ( إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الأبْتَرُ )..))))))))))))))))))

واختم واقول :

كل مسلم يحب الرسول وهذا طبيعي ..


= ولكن لاتشركه مع الله او تعطل كلام الله وشرائعه !!
بدعوى انك تأخذ بحديث او وسنة = لان الله هنا سوف يخذلك !

((كما خذل من افترى او كذب او عبد الانبياء و الرسل بدعوى : = الشفاعة!!))..

او انه يقربهم الى الله زلفى او مقعد بجواره يوم القيامة...

فهذا كلام كل الامم على فكرة !!


لذالك اللهم صلِ على نبيناء محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا ..


وانني انصحكم لوجه والى كل من يدعي او ينشر مثل هذا ..

من باب اني مطوع او مثالية!!


ان هذااا من اخطر شي على النفوس ..


فالدين = عمل للناس الدين و خير للناس وتخفيف عليهم واعانتهم على هذه الحياة ..
وأن الانبياء والرسل والصالحين والصالحات = انما للأقتداء بهم لا عبادتهم ..

وهم القدوة لمن ليس له قدوة ..


وانه في القران الكريم = ان الله قضى الا نعبد الا اياه وبالوالدين احسانا..

= مع الاسف تجد من يعق والدية بحجه انه مشغول بالدعوة او حج وعمرة!!


وان من يريدالفوز فل يفز = بحب الله سبحانه وتعالى:

(وَأَنفِقُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلَا تُلْقُوا بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ ۛ وَأَحْسِنُوا ۛ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ )..


(((لَن تَنَالُوا الْبِرَّ حَتَّىٰ تُنفِقُوا مِمَّا تُحِبُّونَ ۚ وَمَا تُنفِقُوا مِن شَيْءٍ فَإِنَّ اللَّهَ بِهِ عَلِيمٌ (92) ۞ كُلُّ الطَّعَامِ كَانَ حِلًّا لِّبَنِي إِسْرَائِيلَ إِلَّا مَا حَرَّمَ إِسْرَائِيلُ عَلَىٰ نَفْسِهِ مِن قَبْلِ أَن تُنَزَّلَ التَّوْرَاةُ ۗ قُلْ فَأْتُوا بِالتَّوْرَاةِ فَاتْلُوهَا إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ (93) فَمَنِ افْتَرَىٰ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ مِن بَعْدِ ذَٰلِكَ فَأُولَٰئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ (94) قُلْ صَدَقَ اللَّهُ ۗ فَاتَّبِعُوا مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ)))..

وصدق الله العظيم..

والسلام عليكم ..








التوقيع

وَقُل رَّبِّ اغْفِرْ وَارْحَمْ وَأَنتَ خَيْرُ الرَّاحِمِينَ
رد مع اقتباس