>

العودة   منتدى بريدة > المنتديات العامة > إستراحة المنتدى

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 26-02-18, 03:43 am   رقم المشاركة : 1
برينسس لى لى
عضو نشيط





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة : برينسس لى لى غير متواجد حالياً
عملية تحويل مسار المعدة بالمنظار من الألف إلى الياء


أصبحت عملية تحويل المعدة حديث المدينة، في ظل ارتفاع مستوى الوعي بخطورة السمنة المفرطة وما يترتب عليها من أمراض مزمنة تعيق الإنسان عن ممارسة حياته بشكل طبيعي.

ومن أهم عمليات تصغير المعدة التي لاقت رواجًا عالميًا لدورها الفعال في التخلص من الوزن الزائد بسرعة وبدون مضاعفات نهائيًا ونجاحها في علاج مرض السكر بنوعيه في أقل من 6 أشهر. وسنوضح لكم معنى عملية تحويل مسار المعدة بالمنظار ومزاياها وعيوبها وفئات مرضى السمنة المفرطة اللذين يمكنهم تلك العملية وتكلفتها مع الدكتور أحمد السبكي.

ما هي عملية تحويل المسار المعدة بالمنظار؟

كانت عملية تحويل مسار المعدة تمثل تحديًا كبيرًا في عالم جراحات تصغير المعدة لسعي العلماء الدائم للوصول إلى عملية تصغير معدة بلا مضاعفات ومناسبة للغالبية العظمى من مرضى السمنة المفرطة. في بداية ظهورها كانت عملية تحويل مجري المعدة كان العيب الذي ينتقص من نجاحها صعوبة الإجراءات ودقتها مما جعلها من أصعب جراحات السمنة حتى تم تطويرها وتبسيطها لما وصلت إليه في الوقت الحالي.



تتضمن عملية
تحويل مسار المعدة بالمنظار ثلاث خطوات أولها استبعاد حوالي 80% من المعدة، ثم عمل وصلة معدية جانبية لتصريف الجزء الزائد عن سعة المعدة الأساسية إلى الأمعاء مباشرةً دون امتصاصه في الجسم وأخيرًا عزل جزء من الأمعاء المسؤول عن امتصاص النشويات والسكريات وزيادة وزن الجسم ورفع مستوى السكر في الدم.

تتم عملية تحويل المعدة بالمنظار بكل أمان وسلامة ودون أية مضاعفات جانبية حيث يكون المريض تحت تأثير التخدير الكلي ويتم اختبار نجاح العملية داخل غرفة العمليات عن طريق حقن مواد آمنة داخل المعدة للتحقق من عدم حدوث أي تسريب من الوصلة المعدية أو غيره لضمان عدم حدوث أية مضاعفات.

مزايا عملية التحويل المصغر للمعدة بالمنظار

1. عملية تحويل مسار المعدة بالمنظار الوحيدة المناسبة لمرضى السمنة المفرطة المحبين لتناول السكريات والحلويات نظرًا لأنه يتم تصريف الزائد عن سعة المعدة المصغرة إلى الأمعاء مباشرةً دون أن يمتصه الجسم
2. تقلل شعور المريض بالجوع نظرًا لأن الجزء الذي يتم استبعاده هو المسؤول عن إفراز هرمون الجريلين المسؤول عن فتح الشهية وزيادة الشعور بالجوع. كما تساعده في الشعور بالشبع بسرعة.
3. تساعد في علاج مرض السكر من النوعين الأول والثاني وتنشيط خلايا البنكرياس مما يساعد المرضى في الاستغناء عن الأقراص والحقن وما إلى ذلك
4. تساعد في التخلص من الوزن الزائد لمن يريدون التخلص من أكثر من 30 كجم في أقل من ستة أشهر بدون الاضطرار لممارسة تمارين رياضية أو تجنب تناول السكريات والحلويات
5. تساعد الوصلة المعدية الجانبية في تقليل الإصابة بارتجاع المريء والحموضة وغيرها من المشكلات التي كان المرضى يعانون منها قديمًا عند إجراء عملية تحويل مجري المعدة بالمنظار بالأسلوب القديم
6. المنظار الجراحي يزيد من سهولة العملية ويقلل من آلام ما بعد الخروج من غرفة العمليات ويقلل من الجروح الناجمة عن العملية مما يتيح للمريض ممارسة حياته الطبيعية دون مشكلات بعد فترة قصيرة من إجراء العملية
7. لا تستغرق عملية تحويل مسار المعدة بالمنظار أكثر من ساعة وربع تقريبًا تحت تأثير البنج الكلي ويمكن للمريض العودة إلى منزله في نفس يوم إجراء الجراحة مع الالتزام بتعليمات الطبيب في مرحلة ما بعد التحويل المصغر للمعدة.

ما بعد عملية تحويل المسار المصغر للمعدة

على الرغم من دقة عملية تحويل مجري المعدة إلا أنها تعد من أنجح عمليات تصغير المعدة وأكثرها أمانًا، إلا أن هناك بعض التعليمات المهمة اللازم على المريض الالتزام بها للحفاظ على نتائج العملية على المدى البعيد. ومن أهم هذه التعليمات ما يلي:
1- يتعين على المريض الالتزام بتناول السوائل فقط خلال أول يومين من إجراء عملية تحويل مجري المعدة وبعد ذلك يجب أن يتناول الأطعمة جيدة الطهي والسائلة حتى تستقر حالة المعدة وتلتئم الجروح الداخلية
2- قد يعاني المريض من القيء لفترة قصيرة بعد إجراء العملية حتى يعتاد المريض على حجم المعدة الجديد ويتعرف على كمية الطعام التي يمكنه تناولها
3- يتعين على المريض الالتزام بتناول أقراص الكالسيوم والحديد والمكملات الغذائية الأخرى التي يصفها الطبيب لتعويض الجسم عما يفقده نتيجة تصريف الزائد عن حاجة الجسم. قد يؤدي التهاون في تناول تلك المكملات الغذائية إلا الإصابة ببعض المشكلات نتيجة سوء الامتصاص
4- يتعين على المريض عدم الإسراف الشديد في تناول نوع معين من الطعام دون غيره بكميات كبيره أيًا كان نوع عملية تحويل المعدة التي أجراها حفاظًا على صحت وسلامته. كما يتعين على المريض إدراك أن المعدة هي الجزء الأكثر قابلية للاتساع في جسم الإنسان ولذلك فمن الطبيعي أن يتسع حجمها قليلاً على المدى البعيد وهذا ما يجب مراعاته أيضًا للحفاظ على نتائج العملية على المدى البعيد.

عيوب عملية تحويل المسار المصغر للمعدة بالمنظار وكيفية تفاديها

بالرغم من النجاح الساحق الذي حققته عملية تحويل مجري المعدة في الآونة الأخيرة وما يميزها عن غيرها من عمليات تصغير المعدة من قابلية التخصيص حسب حالة كل مريض وقدرتها الفائقة في ملاءمة الغالبية العظمى من مرضى السمنة المفرطة إلا أن مهارة الجراح تعد شرطًا أساسيًا لنجاح العملية.

لذلك يتعين على المريض بعد اتخاذ قرار إجراء عملية تصغير معدة للتخلص من الوزن الزائد أن يتحرى جيدًا ليجد جراحًا متمرسًا في هذا النوع من العمليات لضمان نجاح العملية على المدى البعيد.

مما لاشك فيه فقد حقق مركز الدكتور أحمد السبكي نجاحًا ملحوظًا في تخليص مئات المرضى من السمنة المفرطة وما يترتب عليها من أمراض مزمنة مثل أمراض المفاصل والسكر وأمراض القلب بشكلٍ مثالي ودائم المفعول .

وقد أكد الدكتور أحمد السبكي، أستاذ جراحات السمنة والسكر بكلية الطب جامعة عين شمس وعضو الفيدرالية الدولية لجراحات السمنة والسكر ورئيس الرابطة العربية لجراحات السمنة والسكر، أن السر وراء نجاح المركز فيما وصل إليه في عالم جراحات السمنة والسكر ما يلي:
1- الاستعانة بفريق عالمي من الأطباء والمساعدين على أعلى مستوى من الخبرة والمهارة
2- استخدام أحدث التقنيات العلمية الحديثة والالتزام بالمعايير العالمية الحديثة أثناء إجراء كافة جراحات تحويل مسار المعدة
3- الاهتمام البالغ بفحص حالة المريض وإجراء الإشاعات اللازمة والتحدث مع المريض أثناء الجلسة التحضيرية لتشخيص حالته واختيار عملية تصغير المعدة الأنسب لحالته.
4- المهارة الفائقة في اختيار عملية تصغير المعدة الأنسب لكل حالة من الحالات ومتابعة الحالة بعناية واهتمام قبل وأثناء وبعد العملية.

تكلفة عملية تحويل المسار المصغر للمعدة

من المعروف محليًا وعالميًا أن عملية تحويل مسار المعدة بالمنظار والسمنة المفرطة تعد من أغلى الجراحات ثمنًا في عالم التجميل نظرًا لدقة الأجهزة والتقنيات المستخدمة وضرورة الاعتماد على فريق طبي على أعلى مستوى من الخبرة والكفاءة.

علاوةً على ذلك، فإن عمليات تصغير المعدة تستلزم استخدام الأجهزة مع مريض واحد فقط والتخلص منه بعد ذلك لتفادي نقل الميكروبات المعدية شديدة الخطورة والتي لا تموت بالتعقيم من مريض لآخر. ومن الجدير بالذكر أيضًا أنه مهما بلغت تكلفة عملية تحويل مسار المعدة فإنه لا يعدل يومًا واحدًا من الصحة والرشاقة وخفة الحركة بعد التخلص من كل هذا الوزن الزائد.

بذلك نكون قد أوضحنا ما تود معرفته حول عملية تحويل مسار المعدة بالمنظار ومزاياها وعيوبها وما يلزم على المريض لتحقيق أفضل النتائج بعد إجراء العملية.
إذا كانت لديك أية أسئلة أخرى حول هذه العملية أو أية مخاوف أخرى، فلا تتردد في الاتصال بالدكتور أحمد السبكي لمساعدتك في اتخاذ القرار المناسب والقضاء على أية مخاوف تمنعك من اتخاذ هذه الخطوة.

شاهد هذا الفيديو الخاص بالدكتور احمد السبكى الذى يوضح فيه معلومات وتفاصيل اكثر حول اجراء عملية تحويل مسار المعدة بالمنظار عبر الرابط التالى :







التوقيع

رد مع اقتباس
إضافة رد
مواقع النشر (المفضلة)
الكلمات الدلالية (Tags)
مسار , المعدة , بالمنظار , تحويل , عملية
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع
تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 07:58 am



Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
موقع بريدة

المشاركات المنشورة لاتمثل رأي إدارة المنتدى ولايتحمل المنتدى أي مسؤلية حيالها

 

كلمات البحث : منتدى بريدة | بريده | بريدة | موقع بريدة