>

العودة   منتدى بريدة > منتدى المجلس العام > المجــلس

المجــلس النقاش العام والقضايا الإجتماعية

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 18-02-18, 11:08 pm   رقم المشاركة : 1
ملح ـوس
عضو فضي
 
الصورة الرمزية ملح ـوس





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة : ملح ـوس غير متواجد حالياً
Smile المطر وصلة الرحم :


سلام

ومساءالخير يا اهل الخير




اولا = هذا المنقول عشان النقاش


= اذا به احد به حيل يناقش مثلا^




علماً ف الزبدة والمختصر الشديد
قوله عليه الصلاة والسلام :

وَالّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَتَأْمُرُنّ بالمَعْرُوفِ ،
وَلَتَنْهَوُنّ عَنِ المُنْكَرِ ،
أو لَيُوشِكَنّ الله أَنْ يَبْعَثَ عَلَيْكُمْ عِقَاباً مِنْهُ
ثُمَ تَدْعُونَهُ فَلا يَسْتَجِيبُ لَكُمْ .


الامر بالمعروف ليس ماصنعه بتوعين لهو الحديث
انما المعروف هو البر والتقوى
= البر ظاهري
=التقوى باطنية

النهي عن المنكر ليس الطرب والغناء انما الغييبةوقطيعةالرحم
والنهي عن من يفعل الغيبة والتحريش ونصيحة من فعل ذنب وساكت مسوي مايدري
فالاعتراف بالدنيا والتسامح تراه هو الغنيمة من موت على ظليمة او شهادة زور .. الخ
او التسبب بقطيعة رحم او تفريق علاقات وافساد صداقات المسلمين وعموم الناس
او ان الشخص بنفسه وذاته = قاطع رحمه وغافل عن هذا الذنب القاطع للمطر
ويعيش من حيث لا يشعر بهذا الفعل والذنب العظيم

وقد حث الله على صلة الرحم والصبر عليه وبالمقابل فعكسه يبغضه الله ويكون سبب لتعاسة الحياة

وقد حذر سبحانه وتعالى من قطيعة الرحم

قال تعالى :

(فَهَلْ عَسَيْتُمْ إِن تَوَلَّيْتُمْ أَن تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ وَتُقَطِّعُوا أَرْحَامَكُمْ)..







=====






==







منقول يقول : ريـــم
ريـــم غير متواجد حالياً تاريخ التسجيل
21-02-2010
المشاركات19

س/ ما صِحة أحاديث وردت فيها ذنوب بسببها يُحبس الدعاء؟

السلام عليكم

هذه الأحاديث وردت كـ أدله على أنها تحبس الدعاء
فما رأي فضيلتكم ......؟

(لتأمرن بالمعروف ، و لتنهون عن المنكر ، أو ليسلطن الله عليكم شراركم ، فيدعو خياركم فلا يستجاب لهم)

(ادعوا الله وأنتم موقنون بالإجابة واعلموا أن الله لا يستجيب دعاء من قلب لاه)

( يقول اللهُ عزّ وجلّ : مـَن سألني وهو يعلم أنـّي أضر وأنفع أستجيبُ له )

(لمن قال له : اُحبُ أن يستجاب دعائي : طهـّر مأكلك ولا تـُدخل بطنك الحرام)

(أطب كسبك تـُستجـَب دعوتـُكَ ، فإنّ الرجلَ يرفعُ اللقمة إلىفيه حراماً ، فما تـُستجابُ دعوتهُ أربعين يوماً)

(مـَن تمنـّى شيئاً وهو لله عزّ وجلّ رضاً لم يخرج مـِن الدنيا حتـّى يـُعطيه)

(الداعي بلا عملٍ كالرامي بلا وتر)

(إذا دعا أحدٌ فليـُعم فإنـّه أوجبُ للدعاءِ ، ومـَن قدّمَ أربعين رجلاً مـِن إخوانه قبل أن يدعو لنفسهِ استـُجيب له فيهم وفي نفسه)

(لا يزالُ الناس بخيرٍ ما لميستعجلوا : قيل : يا رسول الله وكيف يستعجلون ؟قال : يقولون : دعونافلم يـُستجب لنا)

(عن المصطفى صلى الله عليه وسلم قال الله تبارك وتعالى : يا بن آدم، أطعني فيما أمرتكَ ، ولا تـُعلـّمني ما يـُصلحكَ)

(دعاء أطفال أمـّتي مستجابُ ما لم يقاربوا الذنوب)

اللهم إني أسألك خير المسألة، وخير الدعاء، وخير النجاح، وخير العمل، وخير الثواب،وخير الحياة، وخير الممات، وثبتني، وثقل موازيني، وحقق إيماني، وارفع درجاتي، وتقبلصلاتي، واغفر خطيئتي، وأسألك الدرجات العلى من الجنة، اللهم إني أسألك فواتح الخير،وخواتمه، وجوامعه، وأوله، وظاهره، وباطنه، والدرجات العلى من الجنة. اللهم إنيأسألك خير ما آتي، وخير ما أفعل، وخير ما أعمل، وخير ما بطن، وخير ما ظهر. اللهم إني أسألك أن ترفع ذكري، وتضع وزري، وتصلح أمري، وتطهرقلبي، وتحصن فرجي، وتنور قلبي، وتغفر لي ذنبي.اللهم إني أسألك أن تبارك في نفسي، وفي سمعي، وفي بصري، وفي روحي، وفي خلقي، وفيخلقي، وفي أهلي، وفي محياي، وفي مماتي، وفي عملي، فتقبل حسناتي، وأسألك الدرجاتالعلى من الجنة آمين ..




رد مع اقتباس رد مع اقتباس
عبد الرحمن غير متواجد حالياً
أنا الفقير إلى رب البريات

تاريخ التسجيل
31-03-2002

الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

ثَبَتت أحاديث في موانع إجابة الدعاء .
ومنها :
قوله عليه الصلاة والسلام : وَالّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَتَأْمُرُنّ بالمَعْرُوفِ ، وَلَتَنْهَوُنّ عَنِ المُنْكَرِ ، أو لَيُوشِكَنّ الله أَنْ يَبْعَثَ عَلَيْكُمْ عِقَاباً مِنْهُ ثُمَ تَدْعُونَهُ فَلا يَسْتَجِيبُ لَكُمْ . رواه الإمام أحمد والترمذي ، وقال : حديث حسن . وحسّنه الألباني والأرنؤوط .
وقال عليه الصلاة والسلام : مُرُوا بِالْمَعْرُوفِ وَانْهَوْا عَنْ الْمُنْكَرِ قَبْلَ أَنْ تَدْعُوا فَلا يُسْتَجَابَ لَكُم . رواه الإمام أحمد وابن ماجه . وحسّنه الألباني والأرنؤوط .

وقوله عليه الصلاة والسلام : ادعوا الله وأنتم مُوقِنون بالإجابة ، واعلموا أن الله لا يستجيب دعاء مِن قَلْبٍ غافلٍ لاهٍ . رواه الإمام أحمد والترمذي ، وصححه الألباني .

وأما حديث " يا سعد ! أطِب مَطعمك تكن مُستجاب الدعوة ، والذي نفس محمد بيده إن العبد ليقذف اللقمة الحرام في جوفه ما يتقبل منه عمل أربعين يوما "
فقد قال عنه الألباني : ضعيف جدا .
ويُغني عنه أخرج الإمام مسلم في صحيحه عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَال : قَالَ رَسُولُ اللّهِ صلى الله عليه وسلم : أَيّهَا النّاسُ إِنّ اللّهَ طَيّبٌ لاَ يَقْبَلُ إِلاّ طَيّبا ، وَإِنّ اللّهَ أَمَرَ الْمُؤْمِنِينَ بِمَا أَمَرَ بِهِ الْمُرْسَلِينَ ، فَقَال : ( يَا أَيُّهَا الرُّسُلُ كُلُوا مِنَ الطَّيِّبَاتِ وَاعْمَلُوا صَالِحًا إِنِّي بِمَا تَعْمَلُونَ عَلِيمٌ ) ، وقال : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُلُواْ مِن طَيِّبَاتِ مَا رَزَقْنَاكُمْ ) ، ثُمّ ذَكَرَ الرّجُل يُطِيلُ السّفَرَ أَشْعَثَ أَغْبَرَ ، يَمُدّ يَدَيْهِ إِلَى السّمَاءِ ، يَا رَبّ يَا رَبّ وَمَطْعَمُهُ حَرَامٌ ، وَمَشْرَبُهُ حَرَامٌ ، وَمَلْبَسُهُ حَرَامٌ ، وَغُذِيَ بِالْحَرَامِ فَأَنّى يُسْتَجَابُ لِذَلِك ؟

وأما قول : " الدَّاعِي بِلا عَمَلٍ كَالرَّامِي بِلا وُتَرٍ " ، فهو مِن قول وَهْب بن مُنبِّـه ، كما عند الإمام أحمد في الزهد ، وعند البيهقي في " شُعب الإيمان " .

وكذلك : " يَا ابْنَ آدَمَ ! أَطِعْنِي فِيمَا أَمَرْتُكَ ، وَلا تُعْلِمْنِي بِمَا يُصْلِحُكَ ، وَامْدُدْ يَدَيْكَ لِبَابٍ مِنَ الْعَمَلِ ؛ أَفْتَحُ لَكَ بَابًا مِنَ الرِّزْقِ " ، فهو مَرْوِيّ عن يُونُسَ بْنِ حَبِيبٍ ؛ قَالَ : قَرَأْتُ فِي بَعْضِ كُتُبِ اللهِ عَزَّ وَجَلَّ - فَذَكَرَه - .
وهو مَرْوِيّ أيضا مِن قول وَهْب بن مُنبِّـه .
ومَرْوِيّ عن الفضيل بن عياض قال : حَدَّثني رَجل قال : في الانجيل مكتوب .. - فَذَكَرَه - .

وما ذُكِر مِن " لا يزالُ الناس بخيرٍ ما لم يستعجلوا : قيل : يا رسول الله وكيف يستعجلون ؟ قال : يقولون : دعونا فلم يـُستجب لنا " ، فلم أقِف عليه بهذا اللفظ ، ويُغنِي عنه قوله عليه الصلاة والسلام : لاَ يَزَالُ يُسْتَجَابُ لِلْعَبْدِ مَا لَمْ يَدْعُ بِإِثْمٍ أَوْ قَطِيعَةِ رَحِمٍ ، مَا لَمْ يَسْتَعْجِلْ . قِيل : يَا رَسُولَ اللّهِ مَا الاسْتِعْجَالُ ؟ قَال : يَقُولُ : قَدْ دَعَوْتُ ، وَقَدْ دَعَوْتُ ، فَلَمْ أَرَ يَسْتَجِيبُ لِي ، فَيَسْتَحْسِرُ عِنْدَ ذَلِكَ وَيَدَعُ الدّعَاءَ . رواه البخاري ومسلم .

و" دعاء أطفال أمتي مستجابُ ما لم يقاربوا الذنوب " رواه الديلمي في " مسند الفردوس " ، وغالب ما يَنْفَرِد به ضعيف .

ولا تجوز نسبة الحديث إلى النبي صلى الله عليه وسلم ما لم يتم التأكّد منه .
وفي بعض ما ذُكِر نُسِبَت أقوال إلى النبي صلى الله عليه وسلم ، وليست أحاديث أصلا ، وبعضها ضعيف أو شديد الضعف ، ومع ذلك نُسِبَت إلى النبي صلى الله عليه وسلم .

وهذا مِن الـتَّقَوُّل على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وقد قال عليه الصلاة والسلام : إِيَّاكُمْ وَكَثْرَةَ الْحَدِيثِ عَنِّي ، فَمَنْ قَالَ عَلَيَّ ، فَلْيَقُلْ حَقًّا أَوْ صِدْقًا ، وَمَنْ تَقَوَّلَ عَلَيَّ مَا لَمْ أَقُلْ ، فَلْيَتَبَوَّأْ مَقْعَدَهُ مِنَ النَّارِ . رواه الإمام أحمد وابن ماجه . وحسنه الألباني والأرنؤوط ..






التوقيع

وَقُل رَّبِّ اغْفِرْ وَارْحَمْ وَأَنتَ خَيْرُ الرَّاحِمِينَ
رد مع اقتباس
إضافة رد
مواقع النشر (المفضلة)
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع
تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 01:21 pm



Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
موقع بريدة

المشاركات المنشورة لاتمثل رأي إدارة المنتدى ولايتحمل المنتدى أي مسؤلية حيالها

 

كلمات البحث : منتدى بريدة | بريده | بريدة | موقع بريدة