>

العودة   منتدى بريدة > منتدى المجلس العام > المجــلس

المجــلس النقاش العام والقضايا الإجتماعية

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 30-03-18, 05:21 pm   رقم المشاركة : 1
ملح ـوس
عضو فضي
 
الصورة الرمزية ملح ـوس





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة : ملح ـوس غير متواجد حالياً
Smile مابين المتعة والسعادة




سلام عليكم




وجمعة مباركة للجميع اللهم امين





بالبداية كيف الحال




وبالنهاية الكل يبحث عن السعادة





ولما وجد كثير من الناس المتعة ظن انها هي السعادة




لذالك خلط بين الاستمتاع بالاكل والشرب والعلاقات بين الجنسين





ولكن وبطبيعة البشر واذا كان لايوجد لهم منظم ومحرك وهو طبعا الدين القويم






بهذه الحالة انحرف الناس بل حرفوا عقائدهم ودياناتهم من اجل الحصول على اكثر متع بالحياة






وايضا هناك من اتخذ اللالحاد ليستمتع بالحياة



وكل ملذات الحياة تتمحور بين الاكل والشرب والعلاقات الجنسية هذه اللتي خلص لها الكثير




لذالك لما يتفشى الاسراف وكفرالنعم وظلم النساء تخرج الامراض حسب المجتمعات





وقد وضح لكل الناس ان الناس لايخافون الله بقدر خوفهم من الانظمة او الخوف على صحتهم من الامراض





لذالك كثير لايتورع عن اتيان الحرام انما يمنعة الخوف من عدوى وفقط







ولكن







الكثيرخلط بين المتعة


( واللتي يريد الله ان يتمتع بها خلقه)

وبين السعادة واللتي تسكن الروح

(واللتي يهبها الله هبه من عنده )



وكلها قد يحصل عليها الانسان


وقد يتوهم البعض الحصول عليها بما يشاهد من كثير من الناس



فالاكل والشرب كل يوم تحتاجه كذالك غيره من متع وملذات الحياة وايضا فوائدها لتستمر بصحة وعافية






لذالك لا احد يفكر ان يتهم احد بحبه للاكل مثلا او انتاقده لاحد انه كل يوم يشكل الاكلات والوجبات ويتلذذ بها






وكل الناس هذه حياتهم تتمحور حول وجبات مرضية مشبعة ممتعة





وكذالك البحث عن الاشياء الاخرى وهي الاجتماع بطرف اخر يكمل الحياة







ومن ثم الكثير لما اختلطت عليه الامور بشكل فاضح قام يحرم ما احل الله ويحلل ماحرمه الله










وكثير اصبح لا يعترف بالله انما يريد ان يعيش حياته مثل باقي البهائم








والضحية بين الجميع هم الاجيال






فالاجيال تخرج على اشياء لا تجد بها متعة علما انها كانت بالنسبه لابائهم متعة بل اضاعوا حياة اطفالهم من اجلها












ولما يخرج جيل جديد من البديهي يكون جيل مضطرب بين البيئة والموروث والفطرة البشرية









فالسنة توافق الفطرة


وهذا يحدث بأن يقوم الانسان بتقليم اظافره وقص شعره وتهذيبه






وهذه سنن بديهية ولكنها توافق الفطرة






وهناك بدع قامت بتشويه الفطرة




وهذه البدع تتفاوت من قوم الى قوم







القاسم المشترك بين كل البدع هو تحريف او ابتكار دين او حتى مذهب







والالحاد يعتبر دين كما ان الليبرالية والعلمانية ايضا ديانات






ووكذلك النصرانية واليهودية والمجوسية وغيرها كلها ديانات






لكن الفرق ان كل من هاؤلا انه تحول او تدرج حتى توصل له






وطبعا يكون لهذا الدين كبراء دعاة ومنظرين وعلماء وصحفيين ومذيعين و و و .. الخ







والكل يزعم انه يوافق الفطرة طبعا





لكن فطرة الله اللتي فطر الناس عليها جميعا هي التالي :







خلق ذكر وانثى وجعل لهم ذرية ووهبه كل مايساعدهم على التمتع بالحياة











هذه فطرة طبيعية قننها بدين يحافظ على الجميع وقال عز من قال ان المال والبنون زينة الحياة الدنيا







لم يقل النساء





لان المال والبنون يخص الرجال والنساء والزينه للجميع










ولكن وبحكم تحريف الديانات جعل النساء مثل المال ومثل البضائع تباع وتشترى وتقمع ايضا








وتقمع بإسم دين اذا لزم الامر










ومن ثم ظهرت الظنون والشكوك ولم يصبح للبيوت اسرار نهائي






فهناك من يشتكي ابنه الصغير على مرشد او مرشدة اجتماعية او طبيب نفسي او غيره





وهناك من تستشير مثلهم من اجل زوجها او زوج يكشف اسرار بيته ويخبر عن سلوك زوجته من اجل ايجاد حلول





وهذا حدث كله بتحريف الفطرة











الفطرة اللتي تحولت الى طقوس كلها مبنية على التشكيك بمن هم داخل البيت ونقل الاسرار الى من هم خارجها




تاره بأسم استشارة وتارة بأٍسم مساعدة






وكل هذا يحدث وحدث بسبب الانحراف الجزئي واللذي اوصل الناس الى هذا الحال











وحتى لا اطيل وقد اسهبت بما قد يشكل على الكثير اقول











وقف ويقف الناس على حالات كثيرة مما ينشر عن اسرار البيوت واللتي ينشروها بإسم الامراض








ومنها على سبيل المثال وقد تجدونه ان أم تستشير عن ان ابنتها ذات التسع سنوات (تمارس العادة السرية) !!



ولن ادخل بتفاصيل الجواب انما السؤال وحتى الاجابه كانت مبنية على طقوس دينية






ولكن هذه الحالة اولا لا يسئل عنها لان الكل قد مر بها والكل قد يمارسها وهو يحرمها




وهنا خطر كبير اذ انها تجر لما اكبر منها علما انني شخصيا ارى حلتها لمن لايستطيع الزواج وخاصة ممن دمرتهم مجتمعاتهم المنغلقة



وهي ستر وسر بين العبد وربه وافضل ممكن يمثل ويحرمها ويبحث عن احتكاكات زحمات للحصول عليها بطريقة اني مادريت ؟؟





لكن حتى لايزعل بعض الناس ارجع للموضوع




وهو ان سؤال هذه المرأة سؤال خاطيء ثانيا ان واجب انها تزوج البنت ثالثا وهو المهم انها تختنها لان هذا مرض









لان الامراض الجنسية متنوعه منها ماهو عدوى بالدم ومنها ماهو عضوي بسبب كثرة احتكاك

وكذالك هناك نوعين من انواع الطفح الجلدي كالبثور وغيرها فمنها ماهو مكتسب ومنها ماهو نتيجة



وكلها امراض ترتبت على افعال بسبب ظاهرة و سلوك



تنتج وتختلف بكل زمان ومان



ولكن كلها تكون بسبب مخالفة الفطرة او ترك مايوفقها من السنن مثل الزواج المبكر





وكذالك ترك السنة اللتي توافق الفطرة ومنها الختان سواء للذكور او الاناث




وقد جائت الاديان من اجل تظيم كل ماسبق ذكره حتى ترجع ملذات الحياة للناس





وحتى يعيشون لذات الحياة ومتعها بطريقة صحيحة







وحتى يعرفون ويفهمون ان الله سبحانه خلق لهم هذ المتعة ليستمتعوا بها لا ان يحللوها ويحرموها على هواهم






او يستبيحوها بطريقة الملاحدة وغيرهم حتى ضاعت الانساب وصار الضحايا هم الفتايات









فالفتاة زهرة ان لم ترعاها من الصغر فلن تجدها بالكبر








وكثير من الزهر يموت ويذبل بسبب سوء افعال الناس بأنفسهم








فأنت تاكل عشاء او غداء او فطور من امتع والذ الوجبات ولما تشبع لو جيء لك بغيره لما اشتهيته







كذالك المتع الاخرى ومنها ماهو بين الجنسين وهو فطري يكون بالزواج









فلا يمكن ان تثرب على من يحب الطعام كذالك لايمكن ان تثرب على من يحب الاستمتعا بزوجه







ومن هذا المنطلق نفهم انه وحتى النساء لها ماللرجال فهذا حق








وعليها ان يكون لها دور بالحياة بشكل صحيح وليس كما هو حال الكثير اليوم









الكثير صار يحب او يجد نفسه بالابتعاد عن الطرف الاخر وهو زوجه وفي بيت واحد







بل حتى اطفالهم نفس الشيء








فقد اصبحت الاسرار بين اهل الدار توحي بخطورة الموقف








واصبح الناس يكشفون اسرار بيوتهم لمن يظنون الثقه به من مستشار وغيره وقد يكون غيراهل لها






وقبل هذا لايجب ان تخرج اسرار البيت لاحد مهما كانت الظروف وان حكمت يكون حكم من اهلها وححكم من اهلها تقبل ويقبل بهم











ولان الكثير خلط الشهوة والمتعة والسعادة وعاش بإضطراب بين ماتطلب النفس وبين مايمليه المجتمع ضاع كثير من الناس بالوهم












وضاع شباب كثير من البنات والشباب بسبب الوهم والوظيفة واكمال الدراسة









وانتشر كثير من الانحراف السلوكي عند المراهقين واللذي لايعلم اهلهم عن اسرارهم شيء











ومن علم سر ياليته يعالجه بطريقة صحيحه انما يروح يفضح بإبنه والفضيحة للكل







وقد قيل لا يصبر على جهلي سوى أهلي







واليوم الناس تجبر الناس يصبرون على جهل ناس لادخل بهم حتى ضاقت الدوائر بكثرة المشاكل











ولان البيت هو النواة وان لم تعيش المتعة والسعادة فيه وايضا تعيشها اولادك بطرييقة صحيحة



حينها سوف تضيع اعمارالجميع وهم يحسبون انهم يحسنون صنعاا .....
























وبالختام تراي كتب على ماورد بالخاطر وقد يكون به عدم فهم وقد اكون اخطأت بشيء




لذا من يريد ان ينبهني فله الشكر









ومن يريد ان يستوضح ايضا له الشكر













وكان الله بعون النساء وايضا الرجال الاوفياء








والسلام ختام








التوقيع

وَقُل رَّبِّ اغْفِرْ وَارْحَمْ وَأَنتَ خَيْرُ الرَّاحِمِينَ
رد مع اقتباس
إضافة رد
مواقع النشر (المفضلة)
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع
تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 04:04 am



Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
موقع بريدة

المشاركات المنشورة لاتمثل رأي إدارة المنتدى ولايتحمل المنتدى أي مسؤلية حيالها

 

كلمات البحث : منتدى بريدة | بريده | بريدة | موقع بريدة