>

العودة   منتدى بريدة > منتدى المجلس العام > المجــلس

المجــلس النقاش العام والقضايا الإجتماعية

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 03-01-18, 03:50 am   رقم المشاركة : 1
ملح ـوس
عضو مميز
 
الصورة الرمزية ملح ـوس





معلومات إضافية
  النقاط : 10
  المستوى :
  الحالة : ملح ـوس غير متواجد حالياً
Talking الاكل والدواء والصحة والغذاء وعلم قديم


السلام عليكم


وصباح الخير




اولا اي احد ناقد او منتقد اقول :


= معليش آسف فهي مجرد تدارس وبعض الفوائد= إن وجدت..

وطبعا للمراقب حذف اي شيء يشوف انه يعارض سياسة المنتدى .^

وبما انني اتكلم مع ناس لهم تجارب وعلم وعمر طويل بالحياة = يجعل المواضيع

= تختصر كثير النقاشات الغير مجديةخاصة وان هناك فريقان واكيد كل واحد له ادله


وفي هذه المناسبةاحب اذكركم ان غازات انعدام البنزين من السيارات =هي سبب كثير من حساسية الصور

وهي سبب كثير من امراض الرئة والصدر وان اشد مرض مايكون بالتنفس اسأل الله العافية للجميع..


وقبل ان اطرح الموضوع القديم اكيدوالمعلوم اكيد ايضا والمدروس من جهات والمستغل من جهات

حاله حال اي عقار او مركب او مقطر كيميائي ابتكره شخص ثم تطور واصبح من الصعب السيطرة عليه ..


لذالك من حكمة الله ان جعل في السم = علاج ..



لذالك ارجع لموضوع العام وانبعاثات الغازات والسموم خاصة الصباح

هذه اخطر شي على اهل الحساسية = وان كثير من العلاجات فقط مسكنات

وانما العلاج بالخرووج للبر بهواء نظيف مع اجواء المطر الرطبة


من باب النقاهة او تهيئة المريض = للتعافي

فكم من مريض عاش مع الادوية والابر الكيميائية فترة عذاب لا يعلمها الا الله ..


وقد تكون الاسباب لا يفطن لها الانسان ويكون غافل عنها ..


عموما انقل المنقول عن شيء له عده اسماء منها اسم الشبو

= وقت استغل بالطب بطرق صحيحةوكان عقار مفيد مثله مثل غيره من الادوية

وهناك من استغله بعملية المخدرات او المنشطات وخلطه بموات = عملت معه اكسده..

او تفاعل لانه اصبح عمل في مصانع سرية وله قصص معروفه واكيد الجميع عنده علم




#منقول

::





علوم

وتكنولوجيا

الأمفيتامين:

مخدر رخيص بعواقب وخيمة
يتزايد عدد مستعملي دواء الأمفيتامين كمخدر، إذ يجعل متناوله يشعر بالسعادة والانتشاء في وقت قصير جدا، خاصة وأن ثمنه في متناول الجميع تقريبا. ويتم تحضير هذا المخدر بطرق سهلة، لكن عواقب تناوله على صحة المدمنين وخيمة ومدمرة.



من منا لم يحلم يوما بأن يشعر كبطل يتحرك بخفة وبدون مشقة ويبقى يقظا لمدة ثلاثين ساعة دون أن يشعر بالتعب والجوع؟. الأمفيتامين المعروف في اللغة العامية بـ Crystal Speed أو Meth يجعل ذلك ممكنا.

يندرج الأمفيتامين في خانة المخدرات وعلى ما يبدو فإن له العديد من المزايا:

الحصول عليه سهل وثمنه مناسب وتأثيره يدوم طويلا ومن السهل تحضيره.
فمحضروه يقتنون أقراص الزكام التي تحتوي على مادة "البسويدو فيدرين" من الصيدلية ويتم مزجها بسائل قابل للاشتعال.
ويلجأ بعض محضري المخدرات إلى مزج الأقراص بالزجاج المطحون لتمديد المادة الخام.

وبسبب هذا المزج بالزجاج أو غيره من المواد، تكون النتيجة هي مادة
= حارقة للغشاء المخاطي وهو ما يساعد على تسريع مفعول المخدر. !!

وقدقام كثير من الشياطين بنشر على صفحات الإنترنت طرق تحضير المخدر ات
واللتي تعتبر مشكلة عالمية وتجارة تقوم عليها كثير من الاموال..


= المخدر يسبب أمراضا نفسية = كالعزلة

مخدر سهل التحضير

ويقوم مستعملو هذا النوع من المخدرات بشم المسحوق أو تدخينه أو شربه مع الماء. وبعد خمس دقائق فقط على شم المسحوق يعطي المخدر مفعوله.
فالهرمونات المعروفة بهرمونات السعادة كالأدرينالين ونورادرينالين والدوبامين تنشط في الدم
وتقوي الثقة بالنفس وتقلل من حدة الآلام وتحول دون الشعور بالجوع والعطش.

وتبدأ التأثيرات الأولية على مستوى الجسد إذ ترتفع درجة حرارة العنق وبعدها باقي الجسد.
لكن فيما بعد تحدث تأثيرات وخيمة العواقب ومن بينها مشاكل في النوم
وتزايد نزعات العنف وحدوث ارتباك في الشخصية والخوف والتوتر والتقيؤ.
وقد يحدث نزيف دم في الدماغ أو فقدان الوعي ومشاكل في القلب بسبب استنفاد الماء ومواد التغذية في الجسم.


و يمكن أيضا تدخين مخدر أمفيتامين بالغليون

ويعتبر : منشطات للجنود = والرياضيين



مختارات:

مشاكل التربية والاندماج وراء ازدياد عدد العرب مدمني المخدرات في ألمانيا
المخدرات في أوروبا - الوقاية خير من العقاب!
الإدمان على التدخين يبدأ بتراجع بروتين غلوتمات في المخ

دواء الأمفيتامين ليس اختراعا جديدا في المجال الطبي، ففي عام 1893 قام الكيميائي الياباني ناغايوشي ناغي بتجارب حول المادة. وفي ألمانيا طلب النظام النازي تصنيع منشط كان الجنود والطيارون يستعملونه لتطوير قدراتهم وزيادة التركيز وللتخلص من الخوف. وكان هذا المنشط يحمل اسم "المنشط النازي". وحتى في المجال الرياضي، الذي يتطلب مجهودا بدنيا كبيرا، تم استعماله بدون ترخيص ليتم منع تداوله عام 1988. واعترف لاعب التنس المشهور أندريه أغاسي في سيرته الذاتية أنه تناول الأمفيتامين مرات عديدة.

هل أصبحت التشيك هولندا الجديدة؟

أصبح الأمفيتامين معروفا في التشيك منذ نصف قرن من الزمن. فخلال الحرب الباردة لم يكن الحصول على المخدرات بالأمر الهين على سكان جمهورية تشيكوسلوفاكيا فقاموا بتحضيرها بأنفسهم. وتنتج الشيشان الآن كميات من الأمفيتامين الموجه للتصدير. ويحصل محضرو هذا المخدر على الأمفيتامين في الصيدليات بثمن مناسب. وفي ألمانيا يُروج هذا المخدر بشكل كبير في ولايات ساكسونيا وتورينغن وبافاريا.

تاريخ 17.02.2013
الكاتب كارين يغار/ عبد الرحمان عمار..










===============





وبالختام مجرد موضوع للتذكير ان المدمنين بالعالم كثير وان علاجه سهل ويعتبر

من ادمن عليه يدخل تحت مسمى المريض لان جسده قد تشربه..!!



ولتوضيح المقصد سوف انقل احد الادوية المشهورة

والمنتشرة واللتي قد تكون تسبب لامراض اخرى !!

= جعلت كثير من المرضى يعيش مرضه و يعيش مرض الاعراض الجانبية


ولان اهل الطب يفصل لك بأضرار اي شيء وقد اشبع بحث خاصة مما يسمى

المخدرات علما ان الادويةالنفسية مخدرات بل مواد قاتله في بعض الاحيان


ولان الادوية والعقاقير اخذها الناس بالعين فهم يأكلون = ثقة بالطبيب الذي صرفها


ولو قام احد بتفصيل عن احدهذه العقارات او الادوية سوف تنصدم

انها تسبب نفس بلاوي المخدرات اللهم ان تقديم العرض يختلف مع المقدم !!


عموما اليكم :


اولفين Olfen.

– التركيب (المادة الفعالة – الأسم العلمي):

ديكلوفيناك صوديوم – Diclofenac Sodium.


– التصنيف:

أدوية الجهاز العضلي الهيكلي (الحركي) – الادوية المضادة للروماتيزم ومسكنة للآلم.
– دواعي الاستعمال:

الفصال العظمي (التهاب المفاصل) Osteoarthritis.
التهاب المفاصل الرَثَيَانِي (الروماتيزم – التهاب المفاصل الروماتويدي) Rheumatoid arthritis.
التهاب المفصل النقرسي Gouty arthritis.
التهاب الفقارات.
التهاب مفصلي روماتويدي يفعي Juvenile rheumatoid arthritis.
مسكن للألم معتدل القسوة ومضاد للألتهابات: التهاب العضلات, التهاب الاربطه, التهاب التهاب الجراب (bursitis), الالام والتورمات بعد الاصابات والجراحات, آلام الاتهابات بشكل عام و آلام الطمث وأيضاً خافض للحرارة.
دواء drug اولفين Olfen



– الأثر الطبي (كيفية عمل الدواء):

ديكلوفيناك صوديوم – Diclofenac Sodium: هو مضاد التهاب غير ستيرويدي Nonsteroidal Anti-Inflamatory Drug NSAID لم تحدد ألية عمل الدواء بشكل كامل, ولكن الالية الاساسية لعمله لكمضاد للالتهابات والالام وكخافض للحرارة هي عن طريق تثبيط تكوين مادة البروستاجلاندين prostaglandin عن طريق تثبيط انزيمات الاكسدة الحلقية Cyclooxygenase, حيث ان البروستاجلاندين يلعب دورا رئيساً في أعراض الألم والاتهاب والحمى.
ديكلوفيناك البوتاسيوم اكثر قدرة على الذوبان في الماء من ديكلوفيناك صوديوم ولذلك يمتص اسرع ويبدأ تأثيره اسرع فيستخدم في الالام الحاده ولكن ديكلوفيناك الصوديوم يمتص أبطأ فيستخدم في الالام المزمنة.
– الحركيات الدوائية:

يتأيض في الكبد ويتم اخراجه في البول 60 % والعصارة الصفراوية (ثم الى البراز) 40 % ,يلتصق ببروتينات البلازما بنسبة 99%, وعند التعاطى على هيئة حقن يكون أعلى مستوى له فى الدم مساوياً لضعف أعلى مستوى عند تناول نفس الجرعة عن طريق الفم وتبلغ فترة نصف العمر للدواء 1-2 ساعة.
– الأثار الجانبية:

من اهمها
القلب والأوعية الدموية: يزيد من احتمالية حدوث الجلطات القلبية او الدماغية بنفس مقدار السيليسوكسيب (37%) لذلك يجب استخدام بدائل في مرضى القلب والاوعية الدموية, يمكن ان يسبب في ارتفاع او زيادة ارتفاع ضغط الدم واحتباس السوائل, التهاب الاوعية الدموية.
الجهازالهضمي: ألم في البطن, غثيان, قرحة المعدة اسهال أو انتفاخ ونادراً نزيف معوي, التهاب اللسان والفم.
الجهاز العصبي: يمكن ان يتسبب في صداع, دوار ونادراً اكتئاب, قلق, عدم ارتياح واحلام مزعجة.
الجهاز المناعي: طفح جلدي ونادراً فرط لحساسية (تأق) ضد العقار.
الكبد: يتسبب في ارتفاع انزيمات الكبد ونادرا الالتهاب الكبدي.
الكلى: نادراً يتسبب في استقساء ونادر جداً فشل كلوي, متلازمة كلوية, التهاب كلوي.
الحواس: نادر رؤية ضبابية وتأثرالسمع.
الدم: نادر جداً يتسبب في ندرة الصفائح الدموية, ندرة كرات الدم البيضاء, فقر الدم, انحلال الدم.
الجهاز التنفسي: نادرأً الربو, نادر جداً التهاب الرئة.

– موانع الاستعمال:

فرط الحساسية لعقار ديكلوفيناك صوديوم – Diclofenac Sodium أو للأسبرين أو الغير ستيرويدية الأخرى وفي
المرضى الذين يسبب لهم الاسبرين أوالغير ستيرويدية الأخرى الربو ,الشرية Urticaria, التهاب الانف الحاد.
القرحة الهضمية النشطة أو نزيف الامعاء.
استعمال العقار بحذر مع مرضى الربو, تتسبب مضادات الالتهاب الغير استرودية في ازمات ربوية في 8 : 20 % من مرضى الربو, ويعتبر أكترهم أمان في هؤلاء المرضى عقار النميسلايد – nimesulide.
أمراض الأمعاء الالتهابية كداء كرون و التهاب القولون التقرحي.
قصور القلب العنيف.
أمراض الشرايين التاجيه او الالم الناتج عن الجراحات لعلاجها
القصور الكبدي العنيف (الدرجة سي حسب تصنيف تشايلد Child-Pugh)
القصور الكلوى العنيف (creatinine clearance تصفية االكرياتينين < 30 ملليتر / دقيقة).
الصداع الناجم عن الافراط في استخدام مسكنات الالم: يتم وقف الادوية قصيرة المفعول واستبدالها بدواء طويل المفعول كعقار ميثادون – methadone ويتم وقف المنبهات وممارسة التمارين.
المرضى الذي يتم علاجهم بموانع التخثر.
امراض القلب والأمراض الوعائية.
يجب استعماله بحذر في مرضى البرفيرية الكبدية hepatic porphyria حيث يمكن ان يتسبب في سوء الحالة.
يجب استعماله بحذر في حالات النزيف النشط او العنيف.
مضادات الالتهاب الغير استرودية بشكل عام يجب تجنبها في مرضى حمى الضنك النزفية.
اطفال أقل من عمر سنه.
النساء الحوامل من 5 أشهر فما فوق.
– التفاعلات الدوائية:

مضادات الالتهابات غير الاسترودية الاخرى: حدوث قرحة او نزيف او زيادة حدوث الاثارة الجانبية الاخرى.
العقاقير الخافظة للضغط (موانع بيتا, مثبطات الانزيم المحول للأنجيوتنسين ACE Inhibitors, مدرات البول): كغيره من مضادات الالتهابات غير الاسترودية يؤدي العقار لحدوث انخفاض في تأثيرها, في استخدامهم مع مدرات البول ومثبطات الانزيم المحول للأنجيوتنسين يجب اعطاء سوائل بكمية كافية حيث تزداد خطورة حدوث فشل كلوي, ومع الادوية الموفرة للبوتاسيوم في البول قد يحدث زيادة للبوتاسيوم في الدم.
الأدوية المضادة للتخثر والمضادة للصفائح: كغيره من مضادات الالتهابات غير الاسترودية استعمالهما معاً يمكن أن يزيد من إحتمالية النزف.
الليثيوم: كغيره من مضادات الالتهابات غير الاسترودية قد يسبب زيادة تركيزات الليثيوم في الدم.
الديجوكسين: كغيره من مضادات الالتهابات غير الاسترودية قد يسبب زيادة تركيزات الديجوكسين في الدم.
الأدوية المضادة للسكري: مضادات الالتهابات غير الاسترودية عندها استخدمها بجرعات عالية يمكن ان تؤدي الى هبوط مستوى السكر في الدم فيوصى مراقبة مستوى السكر في الدم كاجراء احتياطي.
ميثوتريكسات (Methotrexate): كغيره من مضادات الالتهابات غير الاسترودية قد يسبب زيادة تركيزات ميثوتريكسات في الدم.
سيكلوسبورين cyclosporine: كغيره من مضادات الالتهابات غير الاسترودية يزيد من خطورة الكلية بالسيكلوسبورين لذلك يجب استخدامه بجرعات اقل من التي تعطى للذين لا يتلقون السيكلوسبورين.
الكوينولونات: هناك تقارير عن حدوث تشنجات قد تكون بسبب الاستخدام المقترن مع مضادات الالتهابات غير الاسترودية.
الفنيتويين (Phenytoin): يزيد العقار من تأثير الفنيتويين.
مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين الانتقائية (Selective serotonin reuptake inhibitor) والكورتيزون (Corticosteroid): الاستخدام المقترن مع مضادات الالتهابات غير الاسترودية يزيد من خطورة حدوث نزيف الجهاز الهضمي فيوصى في هذه الحاله استخدام الادية الواقية من قرحة المعده.
الكوليسترامين Cholestyramine والكوليستيبول Colestipol: يقللان من تأثير العقار (والمضادات الغير الاسترودية الاخرى) بتقليل امتصاصه من الامعاء ولذلك يجب تناول قبل الكوليسترامين بساعه او بعده ب 4 ساعات.
أدوية الحموضة المحتوية علي الألومنيوم أو المغنسيوم (الجرعة العالية): تقلل من إمتصاص الدواء في الدم و بالتالي تأثيره لذا يجب أن تؤخذ بعيداً عن الدواء بمدة لا تقل عن ساعة.
مثبطات CYP2C9 القوية مثل فلوكونازول fluconazole وسولفينبيرازون (Sulfinpyrazone): يمكن أن يزيدا من تركيز الدواء في الدم و بالتالي يحتاج إلي تقليل الجرعة.
– الجرعة:

البالغين: 75 : 150 مجم في اليوم كجرعة واحدة أو مقسمة على جرعات.
الاطفال (من عمر 1: 12 سنه): 1 : 3 مجم لليوم مقسمة على جرعات.
*لا يستخدم الحقن لمده اكثر من يومين ولا في الاطفال اقل من 3 سنوات.

*عند تسريب (حقن بقسطرة) الوريدي للعقار مع محلول ملح 0.9% او جلوكوز 5% يجب معالجتهم قبلها بصوديوم بيكربونات.



– الجرعة الزائدة:

ليس لها صورة اكلينيكية نموذجية فقد تسبب اعراض مثل القئ, نزيف الامعاء, انخفاض ضغط الدم, هبوط الجهاز التنفسي, الاسهال, الدوخة, الطنين أو التشنجات وفي حالات التسمم الكبيرة قد يحدذ فشل كلوي حاد او تلف في الكبد.
علاجها كغيرها من مضادات الالتهابات غير الاسترودية يتكون بصفة اساسية من علاج داعم وعلاج لأعراض المضاعفات وعند تناول جرعات كبيرة يجب وضع في الاعتبار استخدام الكربون النشط والتنظيف المعوي (مثل القيئ).
– الحمل والرضاعة:

الخصوبة: كغيره من مضادات الغير الاسترودية الاخرى يسبب قصور في الخصوبة.
الحمل: يمر الدواء عبر المشية ,ففي الثلاث شهور الاولى والثانية من الحمل الاول يعتبر الدواء فئة سلامة الحمل B فيجب عدم تعاطيه الا عند الضرورة وبجرة قليلة ولفترة قصيرة قدر الامكان, وفي الثلث الاخير ممنوع استخدامه لانه قد يثبط عملية الولادة. بالاضافة الى تاثيره السلبي على جهاز القلب والاوعية الدموية الخاص بالجنين.
الرضاعة: كغيره من مضادات الغير الاسترودية الاخرى ينتقل في لبن الرضاعة بكميات صغيرة فيفضل تجنب استخدامه بدون استشارة الطبيب.
– الشركة المنتجة: ميفا.


دكتور علي يوسف




=============
























التوقيع

رد مع اقتباس
إضافة رد
مواقع النشر (المفضلة)
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع
تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 09:38 pm



Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
موقع بريدة

المشاركات المنشورة لاتمثل رأي إدارة المنتدى ولايتحمل المنتدى أي مسؤلية حيالها

 

كلمات البحث : منتدى بريدة | بريده | بريدة | موقع بريدة